أخبارالمؤسسة

الأحد 26 يوليو 2020
إصدار النشرة : مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر الجديدة في الدول العربية 2019

4-2018

  

نشرة ضمان الاستثمار الربع الثاني 2020

 

تسببت جائحة كوفيد 19 في انهيار اقتصادي هو الأشد حدة منذ الحرب العالمية الثانية، بانكماش متوقع للناتج العالمي بنسبة 5.2% خلال العام 2020، وذلك على الرغم من تدابير التحفيز الضخمة التي اتخذتها العديد من الحكومات في مختلف دول العالم.
 
اما على الصعيد العربي فقد بدا وكأن دول المنطقة أكثر تضررا بالمقارنة بالمتوسط العالمي. حيث يتوقع صندوق النقد الدولي انكماشا للاقتصاد العربي بنسبة 5.7% خلال العام الجاري جراء توقف الإنتاج والتراجع الكبير في أسعار النفط في الأسواق العالمية نتيجة انهيار الطلب العالمي.
 
كما بات من المؤكد أن حركة الاستثمار الأجنبي المباشر في المنطقة والعالم ستتأثر هي الأخرى بالجائحة وستتراجع خلال العام 2020، خصوصا وان دول المنطقة لديها روابط مهمة مع الدول الرئيسية المصدرة للاستثمار وفي مقدمتها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والصين واليابان.
 
وفي إطار حرص المؤسسة على متابعة تداعيات تلك الجائحة على الاقتصاد العربي بشكل عام، ومجالات عمل المؤسسة بشكل خاص تركز النشرة الفصلية الثانية لعام 2020 على تطورات الاستثمار الأجنبي المباشر في المنطقة في ضوء تداعيات الجائحة، مع التركيز على بيانات المشاريع في الربع الأول لعام 2020، والتوقعات للفترة المقبلة.
 
كما تتضمن النشرة تقارير معلومات عن تطور تدفقات وأرصدة الاستثمارات الأجنبية المباشرة في كل دولة عربية، وكذلك مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر وتطورها من حيث العدد والتكلفة الاستثمارية، وتوزيعها على أهم الأنشطة والقطاعات، مع إبراز أهم الأقاليم والدول والشركات المستثمرة في دول المنطقة خلال الفترة ما بين عامي 2015 و2019.
 

 

مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر الجديدة في الدول العربية 2019